هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS

هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS
    قد اعلنت شركه هواوى عن انهاا ستقوم بعمل نظام تشغيل خاص بهاا وقالت ذلك بعد المشكله الاخيره الذى حدثت معهااا من قبل الحكومه الامريكيه والذى انهت جوجل التعامل مع هواوى وهذا يعنى ان هواوى لن تتمكن من الحصوال على اندرويد او اى تحديثات اخرى من طرف الشركه ومن هناا قالت الشركه انهاا تقوم بتطوير نظام خاص بهااا وسيكون اسرع من نظام اندرويد و نظام ios.
    هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS
    هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS

    وبعد ان تم التصالح بين العملاق الصينى هواوى الا ان هواوى تكمل فى عمل النظام الخاص بهاا وذلك وصلت الى ماتريده حتى قامت با اطلاق النظام الخاص بهااا وهو Hongmeng OS.والان قدمت الشركه النظام رسمى تحت اسم Harmony OS.

    وقامت هواوى بجعل نظامهاا رسمياا وهو الذى ستقوم با استبداله بنظام اندرويد وسيكون نظام Harmony OS رسميااا وسيكون اسم هذاا النظام فى الصين Dongmeng OS ولن يكون الاسم فقط هو الذى تم تغيره ولكن خصائص النظام با الكامل سيكون متغير لدى الصين ولكن فى دول الغرب سيكون كماا هو.
    هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS
    هواوي تقدم رسميًا نظام التشغيل الخاص بها : هذا هو نظام Harmony OS

    والغريب فى هذاا النظام هو انه متعداد الانظمه وهذاا يدل لنا ان هواوى ستستعمله فى الحواسيب الخاصه بهاا وجميع منتجاتهاا الالكترونيه وحتى الاشياء المنزليه وهذا لكى تحقق الشركه الاستفاده كامله من ذلك النظام .
    وقد اكدات هواوى على ان ذلك النظام لن يفرق عن اندرويد ولكن الفرق هناا انهو اسرع بكثير من نظام اندرويد وهذا الذى تم تاكيده من طرف مطورين وخبراء وتم تاكيد هذاا منذا وقت طويل قبل عرض النظام ولكن لم نعرف متى سنستخدمه على هاتف ذكى مثل اندرويد وهذا نظام مفتوح المصدر.
    ولكن الغريب هناا ان شركه هواوى لن تقوم با اخذ لقطه شاشه لصورة نظامهاا الجديد حتى لم تعرض صورة رسميه لشكل النظام الخاص بهاا وهذا امر غريب لان اى شركه تحب ان تتباهه با شكل نظامهااا.
    ولكن الان سيتم اطلاق هذاا النظام قبل نهايه عام 2019 وذلك ليكون بديل لبعض الاجهزة .
    Tarek
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المجرة .

    إرسال تعليق