ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه "جنون المعلق"

ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه "جنون المعلق"


    ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه جنون المعلق

    اليوم حقق نادى الزملك فوز كبير جداا على نادى ديكاداها الصومالي ، بسبعه اهداف دون رد من الفريق الصومالى وهذا القاء كان فى ملعب "برج العرب" باالاسكنريه وهذا القاء ضمن دور ال 64 فى دورى ابطال افريقيااا.
    ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه جنون المعالق

    الزملك الان فى الطريق الصح والمكان الامان كى ان الزملك سيلاعب هذا الفريق الصومالى مره اخرة فى يوم 23 من الشهر القادم ، بحيث ان الزملك فى هذى المباره يكفى ان يتعادل حتى يصعد ومش من الشرط ان يسجل فى تلك المبارة.

    لكن من ساعد فى هذاا "الفوز الكبير" هى صفقات الزملك الجديده بحيث ان سجل كل من ،  أشرف بنشرقي "هدفين" وبعدهاا سجل كريم بامبو ومصطفى محمد كل منهم هدف واحد فى هذى المبارة الاولى مع فريقهم الجديد الزملك. 

    ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه 

    قدر فريق الزملك ان يسجل الهدف الاول فى الدقيقه الثالثه من بدايه المبارة عن طريق الاعب "أشرف بنشرقي" من خلال ضربه جزاء.

    وبعد ربع ساعه من وقت المباره قام "عمر السعيد" بتسديد كره قويه من خارج منطقه الجزاء ولكن تمر اعلى العارضه بقليل وكان يريد ان يسجل الهدف الثانى لزملك.

    وفى الدقيقه 29 قام الاعب "اشرف بن شرقى" بتسديد كره ولكن تخبط فى مدافع الفريق الصومالى حتى تتحوال الى هدف بالخطاء.

    وبعد بدايه الشوط الثانى يقدر فريق الزمالك ان يسدد الهدف الثالث من خلال الاعب "حمدى النقاز" فى الدقيقه 49 من عمر المباره.

    ولكن الزملك يواصل تسجيل الاهداف عن طريق الاعب "اشرف بنشرقى" فى الدقيقه 55 وهذا هو الهدف الثانى ل الاعب والهدف الخامس لزمالك.

    ولكن فى الدقيقه 77 عاد الاعب "كريم بامبو" حتى يسجل الهدف الاول له مع الزملك ويكون الهدف السادس لزمالك فى شباك الفريق الصومالى حتى تصبح النتيجه 6/0

    وقبل ان تنتهى المباره قد فعلهاا الاعب "مصطفى محمد" قبل نهايه المباره بعشر دقائق سجل الهدف السابع بعد تمريره من اشرف بنشرقى تحولت الكرة الى انفراد ثم اتى الهدف السابع وهو الهدف الاخير.

    ملخص مباراة الزمالك وديكاداها 7-0 مباراة قويه جنون المعلق



    Tarek
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المجرة .

    إرسال تعليق